الأحد , يونيو 23 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات حره / أهل النوبة.. وطنية وتاريخ

أهل النوبة.. وطنية وتاريخ

كتب : جرجس بشرى

في الحقيقة كلما أكتب عن النوبة، يتبادر إلى ذهني الوطنية في أعظم صورها والتضحية في أوضح معانيها، كما اتذكر جزءا هاما وأصيلا من مكونات الحضارة المصرية العظيمة الضاربة في أعماق التاريخ، ومهما كتبنا سنظل مديونين جميعا لأهل النوبة الشرفاء الذين ضربوا أروع الأمثلة على التفاني في حب مصر وشعبها، خاصة في أحلك الظروف والمحن التي كانت تستهدف مصر ووحدتها.

ما دفعني لكتابة هذا المقال هو تقصيرنا جميعا في أن نفي هؤلاء المصريين حقهم، إعلاما ودراما وثقافة و.. ,.. الجميع مقصر في حق هذا الفصيل الوطني الذي نرى كثير من الموتورين يلطخونهم وينعتونهم بابشع التهم لدرجة أن هناك من يتهمونهم بأنهم حركة انفصالية عن الدولة المصرية ، والحق أقول أن اهل النوبة هم اكثر المصريين تمسكوا بمصريتهم في ظروف عصيبة..

صمتوا على التهجير القسري من قرى كثيرة من أجل مصر ومن أجل مشروع يخدم كل المصريين وهو مشروع السد العالي أيام جمال عبد الناصر ، تشردوا هم وأهاليهم ولم نرهم يوما يستنجدون بالأجنبي على حساب أمن وطنهم مصر وعلى حساب وحدتها .. كانت تنهب أراضيهم بشكل ممنهج في عهد الأنظمة السابقة عبر تحالفات فاسدة مع إمبراطوريات اقتصادية، ورغم ما عانوه من اضطهاد دافعوا عن مصريتهم وهويتهم على أرضية مصرية خالصة ، ولم يصمتوا على النهب المنظم لأرضهم.

وفضحوا الانتهاكات التي كانت تحدث بحقهم بكل الطرق السلمية والمشروعة ، فهذا الفصيل الوطني لم يعرف يوما الخنوع والمذلة ، وحارب وكان سلاحه الكلمة التي لها الغلبة في النهاية .. أهل النوبة وقفوا مع مصر وجيشها وشرطتها ثورة 30 يونيو 2013 ، في الوقت الذي وقف فيها الإرهابيون الخونة من التيارات الاسلامية المتاجرة بالاسلام يستنجدون بالغرب ويحرضون ضد جيشهم ويطالبون بالتدخل الدولي ويسعون جاهدين لتمرير مخطط تفتيت مصر لتمرير مخطط الشرق الاوسط الجديد .. لم يعط النوبيين الفرصة هذا الوقت العصيب والمفصلي للمغرضين والمتآمرين والقوى المتربصة بمصر للتدخل الدولي وظلوا متمسكين بمصريتهم ونوبيتهم ولم يطالبوا بالانفصال بل وادانوا بعض الاصوات الشاردة والصيحات المغرضة من قلة لا تعد على اصابع اليد الواحدة من النوبيين الذين كانوا يطالبون بالانفصال واحبطوا مخططاتهم .. أهل النوبة الشرفاء هم من شاركوا في بناء مصر حربا وسلاما ..

وسيذكر التاريخ بأحرف من نور وطنية النوبيين ودمائهم التي امتزجت مع دماء المصريين في كل الحروب التي خاضتها مصر وابرز دليل على ما أقول هو الدور البطولي الذي لعبه الحاج أحمد ادريس في حرب اكتوبر ضد اسرائيل ، وكيف استخدمت الشفرة النوبية لتكتب لمصر جزؤا كبيرا من الانتصار في هذه الحرب ، فالنوبة انجبت عظماء وفنانين مثل الفنان والمطرب محمد منير وغيرهم ممن رفعوا اسم مصر عاليا في الساحات الدولية في مجال الفن ..
كما سيذكر التاريخ كيف جاهد النوبيين سلميا لكي يكتب اسم النوبة فيأهل النوبة.. وطنية وتاريخ دستور مصر لأول مرة في التاريخ وهو ما يعد تكليلا لمجهودات وكفاح ونضال سنوات ضد الظلم والطغيان والفساد ، ولقد كان للمناضل والاديب المصري النوبي “حجاج أدول” وغيره دورا بارزا لا ينسى في كتابة اسم “النوبة في الدستور .. لقد حان الوقت وهو الآن أن تسعى الدولة جاهدة لاقرار الحقوق المشروعة للمصريين النوبيين .
ومن اهم هذه الحقوق حق العودة الى القرى التي هجروا منها قسريا .. حقهم في التنمية المستدامة والمشاركة في صناعة القرار في الدولة ، وتعريف الشعب المصري عبر برامج وكتيبات وندوات ثقافية بدور اهل النوبة في الحفاظ على مصر ووحدتها وامنها القومي ، فالحكومة ما زالت للآن تتعامل بغباء سياسي مع هذا الفصيل الوطني الذي يمكن ان يلعب دورا جوهريا في حل مغضلات ومشكلات مصيرية تواجة الدولة المصرية وابرزها سد النهضة الاثيوبي ودعم التعاون المصري مع كثير من البلدان الافريقية . فهذا الفصيل الوطني والمكون الهام من مكونات الشعب المصري يصعب تلخيص دوره وبطولاته وخدماته لمصر في مقال ..

المصدر : صدي البلد
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com