الجمعة , فبراير 26 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / المراة و الطفل / 8 حكايات نسائية تتوج بلقب الملكة “كنداكة.. النوبة تقدم فتيات تحدين المجتمع بالفاعلية الثالثة لمبادرة “كوما”.. “مروة” تحول الأشياء القبيحة إلى لوحة مبهجة.. “زينب” تدرب الرجال على هندسة السيارات

8 حكايات نسائية تتوج بلقب الملكة “كنداكة.. النوبة تقدم فتيات تحدين المجتمع بالفاعلية الثالثة لمبادرة “كوما”.. “مروة” تحول الأشياء القبيحة إلى لوحة مبهجة.. “زينب” تدرب الرجال على هندسة السيارات

كتبت :نهير عبد النبى تصوير كريم عبد الكريم

استضافت مبادرة “كوما” الفعالية الثالثة لها، التى كان مقررا لها بالتزامن مع اليوم العالمى للمرأة، قبل أن يتم تأجيلها لتقام اليوم، السبت، فى إطار أهداف المبادرة بتعريف المجتمع بالكوادر النوبية الناجحة، من خلال عرض نماذج مجتمعية حية فى شتى المجالات، والتحدث عن النجاحات المحققة سواء فى الأدب أو الصحافة أو الرياضة أو الفن.

وقال “محمد توماس”، صاحب فكرة مبادرة كوما لـ”اليوم السابع”: “نهدف من خلال الفعالية الثالثة للمبادرة تعريف المجتمع بالكوادر النوبية الناجحة، وذلك بعرض نماذج ناجحة فى شتى المجالات إيمانا منا بأهمية المرأة ودورها فى المجتمع، وهو ما جعلنا نمنح تلك النماذج لقب كنداكة”. و”الكنداكة” هو لقب نوبى قديم تنعت به الملكات الإفريقية فى العصور القديمة، تعبيرا عن الجوانب الحكيمة والقوية التى تتمتع بها المرأة، وتجعلها تتقلد أرفع المناصب والمراكز.

مبادرة كوما (2)

وقدمت مبادرة كوما فى الفعالية الثالثة لها 8 “كنداكات” روت كل منهن قصة نجاحها والصعوبات التى واجهتها حتى حققت هدفها، وهو ما يرصده “اليوم السابع” فى السطور التالية..

صفاء شوربجى.. الحلم بعد الثلاثين

حصلت صفاء شوربجى على بكالوريوس الخدمة الاجتماعية، وهى تعمل حاليا مسئولة علاقات عامة بإحدى المؤسسات الخيرية، حتى قررت أن تغرد خارج السرب، وتكون أم وزوجة وعاملة، وهى فى أواخر العشرينات من عمرها، ولكن بدأ حلمها فى أن تكون فتاة مؤثرة بالمجتمع بعد الثلاثين، حيث كانت تعتقد أن الزوجة أو الأم لا يحق لها أن تحلم بمستقبل مهنى أو مجتمعى، ولكن تغيرت فكرتها بعد وفاة والدها الذى كان السند والعون لها، وأصبحت تفكر من منظور آخر وهو تحقيق الذات، وكانت محاضرات التنمية البشرية هى أولى خطوات النجاح كما قالت.مبادرة كوما (3) زينب مبارك.. مهندسة طائرات تدرب الرجال

بدأت زينب مبارك حكايتها بسرد حلم السفر حول العالم، حيث درست الهندسة وتخصصت فى صيانة الطائرات، ولكن صدمها الواقع والمجتمع الذى رفض أن تمارس ما درسته كونها بنت، وصدمها دائما بلسان حال “لا يوجد فتاة تعمل فى صيانة الطائرات”، ولكنها أصرت على الحلم حتى أصبحت مهندسة ناجحة فى إحدى شركات السيارات، بل وأنها تشرف على تدريب العديد من الرجال.

رضوى خليل.. لاعبة الـ free style

على الرغم من هوايتها للرسم، فإن رضوى خليل أصرت على أن تحترف الـ free style إبراز مهاراتها فى ممارسة كرة القدم، التى رفضها المجتمع، إلا أنها أصرت حتى وصلت لحلمها وأصبحت بارعة فى لعب كرة القدم فضلا عن رسوماتها المتعددة، وفى آخر حديثها نصحت الجميع بممارسة الرياضة والقراءة والإصرار على الحلم..

أميرة أحمد.. نفرتارى تصر على البقاء

صحفية ومعدة برامج تليفزيونية وأفلام وثائقية تعمل فى الصحافه منذ عشر سنوات، وأعدت الفيلم الوثائقى “نفرتارى تصر على البقاء”، تحدثت عن تجربتها مع عالم الصحافة وعن الفيلم الذى تم عرضه فى الفعالية، الذى تحدث عن قصة التهجير للنوبة.مبادرة كوما (4)

راجية نور الدين..

استشارية أمراض نساء بجامعة أكسفورد استشارية أمراض نساء وعقم بجامعة أكسفورد، مدير وحدة الخصوبة بمجمع الجلاء الطبى العسكرى، تهتم بقضايا البيئة والتنمية المستدامة ونشر الوعى البيئى فى المجتمع المصرى تحدثت عن قصة كفاحها، أن من الممكن أن يكون لدى أى شخص اهتمامات وأنشطة أخرى خارج مجال عمله الأساسى، ويستطيع أن يخلق وقت له، وأن الأنشطة المختلفة مهمة لتوسيع مدارك الإنسان والحفاظ على التوازن فى حياته.

علياء يونس المدير الوطنى لمؤسسة ” ” hult prize

حصلت علياء يونس على دورات تدريبية مكثفة فى مجال علم الوراثة والتكنولوجيا الحيوية والسياسية والعامة، وتقوم على تمكين رجال الأعمال المصرية الشابه لإطلاق مشاريعهم الاجتماعية الموزعة تحدثت عن قصة نجاحها حتى وصلت لمنصبها رغم كل الصعوبات التى واجهتها، ولكنها أصرت على النجاح والتقدم.مبادرة كوما (8)

مروة ناصر صاحبة الألوان المبهجة

طالبة بكلية الفنون الجميلة قسم الديكور شعبة الفنون التعبيرية ومؤسسة حلم تلوين المدينة الرمادية، الذى يهدف إلى تلوين أى شىء قبيح ورمادى إلى لوحة فنية مبهجة، حيث قالت إن أساس المبادرة هى النوبة لأنها بلد البهجة والألوان، وأنها تسعى الفترة القادمة إلى تطوير النوبة.مبادرة كوما (10)

آلاء أحمد الزين طالبة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة

اشتركت آلاء أحمد فى العديد من الأنشطة الطلابية فى الجامعة كنموذج محاكاة البورصة المصرية ونموذج محاكاة الكونجرس الأمريكى، بالإضافة إلى عملها فى مجال الصحافة، والبحث العلمى تحدثت آلاء عن موضوع المساوة بين الجنسين الرجل والمرأة.مبادرة كوما (11)

وأجمعت “الكنداكات الثمانى” على أن السبب وراء النجاح هى الجينات النوبية المتوارثة عن أجدادهم. وانتهى اليوم بفقرات غنائية نوبية لـ(فاطمة ادم، ووعد محمود).

المصدر : اليوم السابع 

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com