الخميس , أغسطس 16 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / شاب يخلّد تراث النوبة فى فندق «حدوتة مصرية»: روح «الكينج» مسيطرة

شاب يخلّد تراث النوبة فى فندق «حدوتة مصرية»: روح «الكينج» مسيطرة

كتبت : إسراء حامد

«لا يهمنى اسمك، ولا يهمنى عنوانك، لا يهمنى لونك، ولا ميلادك ومكانك، يهمنى الإنسان ولو ما لوش عنوان» كلمات الأغنية التى يطرب بسماعها الوطن العربى ونسجت حدوتة مصرية غناها محمد منير بصوته العذب، فأضحت بعد سنوات من خروجها للنور حدوتة جديدة مرسومة فى جداريات بفندق على الطراز النوبى داخل قرية غرب سهيل بمحافظة أسوان،

اختار «حمودى قرشى»، أن يخلد بها التراث النوبى. الشاب الثلاثينى بوصفه أحد أقارب المطرب الشهير محمد منير، لم يهدف لاستغلال نجاح الأغنية فى اسم الفندق الذى يمتلكه، ليلقى رواجاً فى الإقبال، بل عزم على أن يكون بمثابة متحف أو مزار سياحى للمصريين والأجانب وكل المقبلين إلى أسوان ليخلد ذكرى الأغنية والرسومات التراثية فى النوبة علاوة على سبب آخر: «الحاج فاروق شقيق الكينج منير الأكبر تمنى قبل وفاته منذ 5 سنوات أن تتحول الأغنية إلى فندق يحمل نفس الاسم فى أسوان».

الفندق على سفح الجبل فى أسوان

الفندق على سفح الجبل فى أسوان

فى كل جدار جزء من الأغنية، بمجرد أن يطأ الزائر بقدميه المكان، لا يستطيع إلا الوقوف لساعات وتأملها: «روح محمد منير مسيطرة على المكان بأسره، وباعتبار صوت النوبة المكان كله فيه وجدان النوبيين ومحبى المطرب الشهير»، الفندق رغم حداثته فهو يلقى إقبالاً جماهيرياً كبيراً: «فيه زوار تأتى من خارج مصر أو من محافظات بعيدة عن أسوان ليس للإقامة فيه بل لرؤيته والتقاط صور إلى جوار الجدران».

الأسباب نفسها التى دفعت الزوار إلى إلقاء نظرة على المكان، جعلت المطرب «منير» وعائلته أحد نزلائه وقت زيارتهم إلى أسوان: «الفندق عبارة عن ربوة محاطة بجبل يطل على النيل مباشرة، والمنظر خلاب مع المراكب النيلية المحيطة».

المصدر : الوطن 

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com